أنهى الكاتب السوري خالد خليفة، عملًا روائيًا، بعنوان “لا سكاكين في مطابخ هذه المدينة”، يتناول فيه مدينة حلب في الفترة من عام 1963، أي تاريخ وصول حزب البعث إلى السلطة وحتى العام 2005.

وقد اعتقلت السلطات السورية خليفة الصيف الفائت لأربع وعشرين ساعة بعد مشاركته في تشييع جنازة أحد قتلى الاحتجاجات ضد النظام السوري.

وسبق لخليفة أن تناول حلب في رواياته السابقة ومنها “دفاتر القرباط” و”مديح الكراهية”، والأخيرة ترشحت للائحة القصيرة لجائزة بوكر العربية.

يذكر أن خليفة من مواليد 1964، كتب سيناريو عدد من الأعمال التليفزيونية والسينمائية السورية، من أبرزها “باب المقام” لمحمد ملص.