عرض النتائج 1 إلى 15 من 15

الموضوع: لمحبي نزار قباني

  1. #1


    الصورة الرمزية عازفة على ألحان الموت
    عازفة على ألحان الموت مو عالخط


    تاريخ التسجيل
    29 - 6 - 2008
    رقم العضوية : 27
    المشاركات
    7
    التقييم : 50








    افتراضي لمحبي نزار قباني

    عازفة على ألحان الموت











    جبتلكم اليوم يا محبي نزار قباني
    مجموعة من اشعارو
    وانشالله تعجبكم




    إغضب !


    إغضبْ كما تشاءُ..
    واجرحْ أحاسيسي كما تشاءُ
    حطّم أواني الزّهرِ والمرايا
    هدّدْ بحبِّ امرأةٍ سوايا..
    فكلُّ ما تفعلهُ سواءُ..
    كلُّ ما تقولهُ سواءُ..
    فأنتَ كالأطفالِ يا حبيبي
    نحبّهمْ.. مهما لنا أساؤوا..
    إغضبْ!
    فأنتَ رائعٌ حقاً متى تثورُ
    إغضب!
    فلولا الموجُ ما تكوَّنت بحورُ..
    كنْ عاصفاً.. كُنْ ممطراً..
    فإنَّ قلبي دائماً غفورُ
    إغضب!
    فلنْ أجيبَ بالتحدّي
    فأنتَ طفلٌ عابثٌ..
    يملؤهُ الغرورُ..
    وكيفَ من صغارها..
    تنتقمُ الطيورُ؟
    إذهبْ..
    إذا يوماً مللتَ منّي..
    واتهمِ الأقدارَ واتّهمني..
    أما أنا فإني..
    سأكتفي بدمعي وحزني..
    فالصمتُ كبرياءُ
    والحزنُ كبرياءُ
    إذهبْ..
    إذا أتعبكَ البقاءُ..
    فالأرضُ فيها العطرُ والنساءُ..
    وعندما تحتاجُ كالطفلِ إلى حناني..
    فعُدْ إلى قلبي متى تشاءُ..
    فأنتَ في حياتيَ الهواءُ..
    وأنتَ.. عندي الأرضُ والسماءُ..
    إغضبْ كما تشاءُ
    واذهبْ كما تشاءُ
    واذهبْ.. متى تشاءُ
    لا بدَّ أن تعودَ ذاتَ يومٍ
    وقد عرفتَ ما هوَ الوفاءُ...





    الحب والبترول ...!


    متى تفهمْ ؟
    متى يا سيّدي تفهمْ ؟
    بأنّي لستُ واحدةً كغيري من صديقاتكْ
    ولا فتحاً نسائيّاً يُضافُ إلى فتوحاتكْ
    ولا رقماً من الأرقامِ يعبرُ في سجلاّتكْ ؟
    متى تفهمْ ؟
    متى تفهمْ ؟
    أيا جَمَلاً من الصحراءِ لم يُلجمْ
    ويا مَن يأكلُ الجدريُّ منكَ الوجهَ والمعصمْ
    بأنّي لن أكونَ هنا.. رماداً في سجاراتكْ
    ورأساً بينَ آلافِ الرؤوسِ على مخدّاتكْ
    وتمثالاً تزيدُ عليهِ في حمّى مزاداتكْ
    ونهداً فوقَ مرمرهِ.. تسجّلُ شكلَ بصماتكْ
    متى تفهمْ ؟
    متى تفهمْ ؟
    بأنّكَ لن تخدّرني.. بجاهكَ أو إماراتكْ
    ولنْ تتملّكَ الدنيا.. بنفطكَ وامتيازاتكْ
    وبالبترولِ يعبقُ من عباءاتكْ
    وبالعرباتِ تطرحُها على قدميْ عشيقاتكْ
    بلا عددٍ.. فأينَ ظهورُ ناقاتكْ
    وأينَ الوشمُ فوقَ يديكَ.. أينَ ثقوبُ خيماتكْ
    أيا متشقّقَ القدمينِ.. يا عبدَ انفعالاتكْ
    ويا مَن صارتِ الزوجاتُ بعضاً من هواياتكْ
    تكدّسهنَّ بالعشراتِ فوقَ فراشِ لذّاتكْ
    تحنّطهنَّ كالحشراتِ في جدرانِ صالاتكْ
    متى تفهمْ ؟
    متى يا أيها المُتخمْ ؟
    متى تفهمْ ؟
    بأنّي لستُ مَن تهتمّْ
    بناركَ أو بجنَّاتكْ
    وأن كرامتي أكرمْ..
    منَ الذهبِ المكدّسِ بين راحاتكْ
    وأن مناخَ أفكاري غريبٌ عن مناخاتكْ
    أيا من فرّخَ الإقطاعُ في ذرّاتِ ذرّاتكْ
    ويا مَن تخجلُ الصحراءُ حتّى من مناداتكْ
    متى تفهمْ ؟
    تمرّغ يا أميرَ النفطِ.. فوقَ وحولِ لذّاتكْ
    كممسحةٍ.. تمرّغ في ضلالاتكْ
    لكَ البترولُ.. فاعصرهُ على قدَمي خليلاتكْ
    كهوفُ الليلِ في باريسَ.. قد قتلتْ مروءاتكْ
    على أقدامِ مومسةٍ هناكَ.. دفنتَ ثاراتكْ
    فبتَ القدسَ.. بعتَ الله.. بعتَ رمادَ أمواتكْ
    كأنَّ حرابَ إسرائيلَ لم تُجهضْ شقيقاتكْ

    ولم تهدمْ منازلنا.. ولم تحرقْ مصاحفنا
    ولا راياتُها ارتفعت على أشلاءِ راياتكْ
    كأنَّ جميعَ من صُلبوا..
    على الأشجارِ.. في يافا.. وفي حيفا..
    وبئرَ السبعِ.. ليسوا من سُلالاتكْ
    تغوصُ القدسُ في دمها..
    وأنتَ صريعُ شهواتكْ
    تنامُ.. كأنّما المأساةُ ليستْ بعضَ مأساتكْ
    متى تفهمْ ؟
    متى يستيقظُ الإنسانُ في ذاتكْ ؟


    حب بلا حدود

    -1-
    يا سيِّدتي:
    كنتِ أهم امرأةٍ في تاريخي
    قبل رحيل العامْ.
    أنتِ الآنَ.. أهمُّ امرأةٍ
    بعد ولادة هذا العامْ..
    أنتِ امرأةٌ لا أحسبها بالساعاتِ وبالأيَّامْ.
    أنتِ امرأةٌ..
    صُنعَت من فاكهة الشِّعرِ..
    ومن ذهب الأحلامْ..
    أنتِ امرأةٌ.. كانت تسكن جسدي
    قبل ملايين الأعوامْ..
    -2-
    يا سيِّدتي:
    يالمغزولة من قطنٍ وغمامْ.
    يا أمطاراً من ياقوتٍ..
    يا أنهاراً من نهوندٍ..
    يا غاباتِ رخام..
    يا من تسبح كالأسماكِ بماءِ القلبِ..
    وتسكنُ في العينينِ كسربِ حمامْ.
    لن يتغيرَ شيءٌ في عاطفتي..
    في إحساسي..
    في وجداني.. في إيماني..
    فأنا سوف أَظَلُّ على دين الإسلامْ..
    -3-
    يا سيِّدتي:
    لا تَهتّمي في إيقاع الوقتِ وأسماء السنواتْ.
    أنتِ امرأةٌ تبقى امرأةً.. في كلَِ الأوقاتْ.
    سوف أحِبُّكِ..
    عند دخول القرن الواحد والعشرينَ..
    وعند دخول القرن الخامس والعشرينَ..
    وعند دخول القرن التاسع والعشرينَ..
    و سوفَ أحبُّكِ..
    حين تجفُّ مياهُ البَحْرِ..
    وتحترقُ الغاباتْ..
    -4-
    يا سيِّدتي:
    أنتِ خلاصةُ كلِّ الشعرِ..
    ووردةُ كلِّ الحرياتْ.
    يكفي أن أتهجى إسمَكِ..
    حتى أصبحَ مَلكَ الشعرِ..
    وفرعون الكلماتْ..
    يكفي أن تعشقني امرأةٌ مثلكِ..
    حتى أدخُلَ في كتب التاريخِ..
    وتُرفعَ من أجلي الراياتْ..
    -5-
    يا سيِّدتي
    لا تَضطربي مثلَ الطائرِ في زَمَن الأعيادْ.
    لَن يتغيرَ شيءٌ منّي.
    لن يتوقّفَ نهرُ الحبِّ عن الجريانْ.
    لن يتوقف نَبضُ القلبِ عن الخفقانْ.
    لن يتوقف حَجَلُ الشعرِ عن الطيرانْ.
    حين يكون الحبُ كبيراً..
    والمحبوبة قمراً..
    لن يتحول هذا الحُبُّ
    لحزمَة قَشٍّ تأكلها النيرانْ...
    -6-
    يا سيِّدتي:
    ليس هنالكَ شيءٌ يملأ عَيني
    لا الأضواءُ..
    ولا الزيناتُ..
    ولا أجراس العيد..
    ولا شَجَرُ الميلادْ.
    لا يعني لي الشارعُ شيئاً.
    لا تعني لي الحانةُ شيئاً.
    لا يعنيني أي كلامٍ
    يكتبُ فوق بطاقاتِ الأعيادْ.
    -7-
    يا سيِّدتي:
    لا أتذكَّرُ إلا صوتُكِ
    حين تدقُّ نواقيس الآحادْ.
    لا أتذكرُ إلا عطرُكِ
    حين أنام على ورق الأعشابْ.
    لا أتذكر إلا وجهُكِ..
    حين يهرهر فوق ثيابي الثلجُ..
    وأسمعُ طَقْطَقَةَ الأحطابْ..
    -8-
    ما يُفرِحُني يا سيِّدتي
    أن أتكوَّمَ كالعصفور الخائفِ
    بين بساتينِ الأهدابْ...
    -9-
    ما يَبهرني يا سيِّدتي
    أن تهديني قلماً من أقلام الحبرِ..
    أعانقُهُ..
    وأنام سعيداً كالأولادْ...
    -10-
    يا سيِّدتي:
    ما أسعدني في منفاي
    أقطِّرُ ماء الشعرِ..
    وأشرب من خمر الرهبانْ
    ما أقواني..
    حين أكونُ صديقاً
    للحريةِ.. والإنسانْ...
    -11-
    يا سيِّدتي:
    كم أتمنى لو أحببتُكِ في عصر التَنْويرِ..
    وفي عصر التصويرِ..
    وفي عصرِ الرُوَّادْ
    كم أتمنى لو قابلتُكِ يوماً
    في فلورنسَا.
    أو قرطبةٍ.
    أو في الكوفَةِ
    أو في حَلَبٍ.
    أو في بيتٍ من حاراتِ الشامْ...
    -12-
    يا سيِّدتي:
    كم أتمنى لو سافرنا
    نحو بلادٍ يحكمها الغيتارْ
    حيث الحبُّ بلا أسوارْ
    والكلمات بلا أسوارْ
    والأحلامُ بلا أسوارْ
    -13-
    يا سيِّدتي:
    لا تَنشَغِلي بالمستقبلِ، يا سيدتي
    سوف يظلُّ حنيني أقوى مما كانَ..
    وأعنفَ مما كانْ..
    أنتِ امرأةٌ لا تتكرَّرُ.. في تاريخ الوَردِ..
    وفي تاريخِ الشعْرِ..
    وفي ذاكرةَ الزنبق والريحانْ...
    -14-
    يا سيِّدةَ العالَمِ
    لا يُشغِلُني إلا حُبُّكِ في آتي الأيامْ
    أنتِ امرأتي الأولى.
    أمي الأولى
    رحمي الأولُ
    شَغَفي الأولُ
    شَبَقي الأوَّلُ
    طوق نجاتي في زَمَن الطوفانْ...
    -15-
    يا سيِّدتي:
    يا سيِّدة الشِعْرِ الأُولى
    هاتي يَدَكِ اليُمْنَى كي أتخبَّأ فيها..
    هاتي يَدَكِ اليُسْرَى..
    كي أستوطنَ فيها..
    قولي أيَّ عبارة حُبٍّ
    حتى تبتدئَ الأعيادْ





    سبتمبر
    الشعر يأتي دائما

    مع المطر.

    و وجهك الجميل يأتي دائماً

    مع المطر.

    و الحب لا يبدأ إلا عندما

    تبدأ موسيقى المطر..

    ***

    إذا أتى أيلول يا حبيبتي

    أسأل عن عينيك كل غيمة

    كأن حبي لك

    مربوط بتوقيت المطر…

    ***

    مشاهد الخريف تستفزني.

    شحوبك الجميل يستفزني.

    و الشفة المشقوقة الزرقاء.. تستفزني.

    و الحلق الفضي في الأذنين ..يستفزني.

    و كنزة الكشمير..

    و المظلة الصفراء و الخضراء..تستفزني.

    جريدة الصباح..

    مثل امرأة كثيرة الكلام تستفزني.

    رائحة القهوة فوق الورق اليابس..

    تستفزني..

    فما الذي أفعله ؟

    بين اشتعال البرق في أصابعي..

    و بين أقوال المسيح المنتظر؟

    ***

    ينتابني في أول الخريف

    إحساس غريب بالأمان و الخطر..

    أخاف أن تقتربي..

    أخاف أن تبتعدي..

    أخشى على حضارة الرخام من أظافري..

    أخشى على منمنمات الصدف الشامي من مشاعري..

    أخاف أن يجرفني موج القضاء و القدر..

    ***

    هل شهر أيلول الذي يكتبني؟

    أم أن من يكتبني هو المطر؟؟

    ***

    أنت جنون شتوي نادر..

    يا ليتني أعرف يا سيدتي

    علاقة الجنون بالمطر!!

    ***

    سيدتي

    التي تمر كالدهشة في أرض البشر..

    حاملة في يدها قصيدة..

    و في اليد الأخرى قمر..

    ***

    يا امرأة أحبها..

    تفجر الشعر إذا داست على أي حجر..

    يا امرأة تحمل في شحوبها

    جميع أحزان الشجر..

    ما أجمل المنفى إذا كنا معاً..

    يا امرأة توجز تاريخي..

    و تاريخ المطر!!.





    القصيدة الدمشقية

    هذي دمشقُ.. وهذي الكأسُ والرّاحُ إنّي أحبُّ... وبعـضُ الحـبِّ ذبّاحُ
    أنا الدمشقيُّ.. لو شرحتمُ جسدي لسـالَ منهُ عناقيـدٌ.. وتفـّاحُ
    و لو فتحـتُم شراييني بمديتكـم سمعتمُ في دمي أصواتَ من راحوا
    زراعةُ القلبِ.. تشفي بعضَ من عشقوا وما لقلـبي –إذا أحببـتُ- جـرّاحُ
    مآذنُ الشّـامِ تبكـي إذ تعانقـني و للمـآذنِ.. كالأشجارِ.. أرواحُ
    للياسمـينِ حقـوقٌ في منازلنـا.. وقطّةُ البيتِ تغفو حيثُ ترتـاحُ
    طاحونةُ البنِّ جزءٌ من طفولتنـا فكيفَ أنسى؟ وعطرُ الهيلِ فوّاحُ
    هذا مكانُ "أبي المعتزِّ".. منتظرٌ ووجهُ "فائزةٍ" حلوٌ و لمـاحُ
    هنا جذوري.. هنا قلبي... هنا لغـتي فكيفَ أوضحُ؟ هل في العشقِ إيضاحُ؟
    كم من دمشقيةٍ باعـت أسـاورَها حتّى أغازلها... والشعـرُ مفتـاحُ
    أتيتُ يا شجرَ الصفصافِ معتذراً فهل تسامحُ هيفاءٌ ..ووضّـاحُ؟
    خمسونَ عاماً.. وأجزائي مبعثرةٌ.. فوقَ المحيطِ.. وما في الأفقِ مصباحُ
    تقاذفتني بحـارٌ لا ضفـافَ لها.. وطاردتني شيـاطينٌ وأشبـاحُ
    أقاتلُ القبحَ في شعري وفي أدبي حتى يفتّـحَ نوّارٌ... وقـدّاحُ
    ما للعروبـةِ تبدو مثلَ أرملةٍ؟ أليسَ في كتبِ التاريخِ أفراحُ؟
    والشعرُ.. ماذا سيبقى من أصالتهِ؟ إذا تولاهُ نصَّـابٌ ... ومـدّاحُ؟
    وكيفَ نكتبُ والأقفالُ في فمنا؟ وكلُّ ثانيـةٍ يأتيـك سـفّاحُ؟
    حملت شعري على ظهري فأتعبني ماذا من الشعرِ يبقى حينَ يرتاحُ؟

















    من مواضيع عازفة على ألحان الموت :



  2. #2

    Attorney General


    الصورة الرمزية mahmoud salih
    mahmoud salih مو عالخط


    تاريخ التسجيل
    24 - 6 - 2008
    رقم العضوية : 5
    المطرح : الياسمين
    المشاركات
    7,926
    التقييم : 23061

    SmS :

    ودموعي كالنجوم تأبى السقوط








    افتراضي

    mahmoud salih











    يسلموكتير يامزوءة ..زوءفيأنتقاء القصائدللشاعر الكبير نزار قباني ..مشكورة











    من مواضيع mahmoud salih :



  3. #3


    الصورة الرمزية sofi
    sofi مو عالخط


    تاريخ التسجيل
    29 - 6 - 2008
    رقم العضوية : 8071
    المشاركات
    950
    التقييم : 4857








    افتراضي

    sofi











    يسلملي الزوئ كلو...
    يسلموا ايديكي...
    مشكورة اختي...ولكي كل التحيات..!!!











    من مواضيع sofi :



  4. #4


    الصورة الرمزية عازفة على ألحان الموت
    عازفة على ألحان الموت مو عالخط


    تاريخ التسجيل
    29 - 6 - 2008
    رقم العضوية : 27
    المشاركات
    7
    التقييم : 50








    افتراضي

    عازفة على ألحان الموت











    هاد زوءكم ولو :10:

    مرسي عمروركم ياسمين وعاشقة البيلسان

    تحياتي الكم











    من مواضيع عازفة على ألحان الموت :



  5. #5


    الصورة الرمزية ياسمين الشام
    ياسمين الشام مو عالخط


    تاريخ التسجيل
    28 - 6 - 2008
    رقم العضوية : 17
    المشاركات
    276
    التقييم : 3088








    افتراضي

    ياسمين الشام











    يسلمووو إيديكِ كتير حلو









    I Love You So Much And I Know The Road To You is Very Long


    من مواضيع ياسمين الشام :



  6. #6


    الصورة الرمزية عازفة على ألحان الموت
    عازفة على ألحان الموت مو عالخط


    تاريخ التسجيل
    29 - 6 - 2008
    رقم العضوية : 27
    المشاركات
    7
    التقييم : 50








    افتراضي

    عازفة على ألحان الموت











    الله يسلمك
    عيونك الحلوة :10:











    من مواضيع عازفة على ألحان الموت :



  7. #7

    Shield of right


    الصورة الرمزية § Lισи Hεαят §
    § Lισи Hεαят § مو عالخط


    تاريخ التسجيل
    28 - 6 - 2008
    رقم العضوية : 32
    المطرح : شآآآآآآآآآم
    المشاركات
    4,708
    التقييم : 9353








    افتراضي

    § Lισи Hεαят §











    شي حلو كتير


    وأنا حضيف عليهم قصيدة للشباب والصبايا هون، بس انشالله تعجبكم:

    إلى سمكة قبرصية.. تدعى تامارا..

    1

    باسم ليماسول..
    شكراً يا تامارا
    باسم هذا الخاتم المشغول بالفيروز..
    شكراً يا تمارا
    باسم هذا الدفتر المفتوح للضوء.. وللشعر..
    وللعشّاق..
    شكراً يا تامارا
    باسم أسراب من النورس كانت
    تنقر الحنطة ً من ثغرك..
    شكراً يا تامارا
    باسم كلّ القبرصيين الذي اكتشفوا
    اللؤلؤ الأسود في عينيك..
    شكراً يا تامارا
    باسم أحزاني التي ألقيتها في بحر بيروت...
    وأجزائي التي أبحث عنها..
    في زوايا الأرض ليلاً ونهارا...
    ألف شكر ٍ.. يا تمارا.

    2

    يا تامارا القبرصيّة:
    أيّها السيف الذي يقتلني من قبل أن يلقي التحية
    باسم مقهانا البدائي على البحر..
    وكرسيين مزروعين في الرمل..
    و(أنطونيو) الذس كان خلال الصيف عرّاب هوانا.
    والذي كان وديعاً مثل قط ّ منزليّ..
    وعريقاً مثل تمثال حكيم من أثينا،
    ورقيقاً.. وصديقاً.. عندما يختار في الليل لنا
    فاكهة البحر..
    ويوصيك بأن ترتشفي (الأوزو)
    الذي تشربه آلهة اليونان في الحبّ وفي الحرب..
    ويرجوك بأن تستمتعي بمذاق (الكالامار)
    ومذاق العشق في تلك الجزيرة
    باسم آلاف التفاصيل الصغيرة..
    ألف شكر.. يا تامارا

    3

    كيف أنسى امرأة من قبرص..
    تدعى تامارا..خرجت من رغوة البحر كعشتار.. وكانت
    تلبس الشمس بساقيها سوارا..
    كيف أنسى جسداً؟
    يقدح كالفوسفور في الليل شرارا..
    4

    إصهلي.. يا فرس الماء الجميلة
    إصرخي.. يا قطة الليل الجميلة
    بلليني برذاذ الماء والكحل..
    فلولاك لكانت هذه الأرض صحارى..
    بلليني.. بالأغاني القبرصية
    ما تهمّ الأبجديّات.. فأنت الأبجدية..
    يا التي عشت إلى جانبها العشق.. جنوناً
    وانتحاراً..
    يا التي ساحلها الرمليّ يرمي لي..
    زهوراً.. ونبيذاً قبرصياً.. ومحارا..
    لم يكن حبّ تامارا..
    ذلك الحبّ الروائيّ، ولكن
    كان عصفاً ودمارا..
    لم يكن جدول ماءٍ
    إنما كان انفجارا
    لم يكن حباً صغيراً..
    فقد احتلّ بلاداً.. وشعوباً.. وبحارا..
    كلّ أمجادي سرابٌ خادعٌ
    ليس من مجدٍ حقيقي ٍ..
    سوى عيني تامارا..

    5

    تحت سحط الماء.. أحببت تامارا..
    ورأيت السمك الأحمر.. والأزرق..
    والفضيّ..
    فوجئت بغاباتٍ من المرجان..
    داعبت كطفل ٍ سلحفاة البحر،
    لامست النباتات التي تفترس الإنسان،
    حاولت انتشال السفن الغرقى من القعر..
    ولملمت كنوزاً ليس تحصى..
    ونجوماً.. وثمارا..
    تحت سطح الماء.. أعلنت زوجي بتامارا..
    فإذا بالموج قد صار نبيذاًَ..
    وإذا الأسماك أصبحن سكارى..

    6

    ما الذي يحدث تحت الماء في جلد تامارا؟
    فهنا.. الأحمر يزداد احمرارا..
    وهنا.. الأخضر يزداد اخضرارا..

    ما الذي يحدث في عقلي.. وفي عقل تامارا؟
    سمك الدولفين يرمي نفسه..
    كالمجانين يميناً.. ويسارا..
    سمك الدولفين يدعوني لكي أقفز في الماء..
    وفي مملكة الأسماك..
    لا أملك رأياً أو خيارا..
    عبثٌ.. أن يسأل الإنسان عن ماضيه أو حاضره،
    عندما يتخذ البحر القرارا...

    7

    يا تامارا..
    أنت في قبرص كبريت.. وشمعٌ
    وأنا موسى الذي أوقد تحت الماء نارا



    عذروني بس للأمانة في شي حذفتو من القصيدة











    أنا خاتم من صياغة دمشق ... نسيج لغوي من حياكة أنوالها
    صوت شعري خرج من حنجرتها ... رسالة حب مكتوبة بخط يدها
    سحابة من القرفة واليانسون , تتجول في أسواقها .
    شجرة فل تركتها أمي على نافذتي ,
    ولا تزال تطلع أقمارها البيضاء … كل عام ..


    § [IMG]http://albailassan.com/smilies/images/no******************************************************_data-17/b029.gif[/IMG][IMG]http://albailassan.com/smilies/images/no******************************************************_data-17/b027.gif[/IMG] [IMG]http://albailassan.com/smilies/images/no******************************************************_data-17/b010.gif[/IMG] [IMG]http://albailassan.com/smilies/images/no******************************************************_data-17/b014.gif[/IMG][IMG]http://albailassan.com/smilies/images/no******************************************************_data-17/b017.gif[/IMG] [IMG]http://albailassan.com/smilies/images/no******************************************************_data-17/a014.gif[/IMG][IMG]http://albailassan.com/smilies/images/no******************************************************_data-17/a015.gif[/IMG][IMG]http://albailassan.com/smilies/images/no******************************************************_data-17/a009.gif[/IMG][IMG]http://albailassan.com/smilies/images/no******************************************************_data-17/a012.gif[/IMG] §

    شـ
    ـب كـــــــــول علــــى طــــــول


    لمحبي البيلسان



    من مواضيع § Lισи Hεαят § :



  8. #8

    الأســــــــــــــطورة

    الصورة الرمزية The Hero
    The Hero مو عالخط


    تاريخ التسجيل
    29 - 6 - 2008
    رقم العضوية : 33
    المطرح : في ضحكة عيون حبيبي
    المشاركات
    19,821
    التقييم : 42107

    SmS :

    شكرًا للأشواك علَّمتني الكثيرَ








    افتراضي

    The Hero













    يسلمووووو











    من مواضيع The Hero :



  9. #9

    Shield of right


    الصورة الرمزية § Lισи Hεαят §
    § Lισи Hεαят § مو عالخط


    تاريخ التسجيل
    28 - 6 - 2008
    رقم العضوية : 32
    المطرح : شآآآآآآآآآم
    المشاركات
    4,708
    التقييم : 9353








    افتراضي

    § Lισи Hεαят §











    يا هلا هيرو









    أنا خاتم من صياغة دمشق ... نسيج لغوي من حياكة أنوالها
    صوت شعري خرج من حنجرتها ... رسالة حب مكتوبة بخط يدها
    سحابة من القرفة واليانسون , تتجول في أسواقها .
    شجرة فل تركتها أمي على نافذتي ,
    ولا تزال تطلع أقمارها البيضاء … كل عام ..


    § [IMG]http://albailassan.com/smilies/images/no******************************************************_data-17/b029.gif[/IMG][IMG]http://albailassan.com/smilies/images/no******************************************************_data-17/b027.gif[/IMG] [IMG]http://albailassan.com/smilies/images/no******************************************************_data-17/b010.gif[/IMG] [IMG]http://albailassan.com/smilies/images/no******************************************************_data-17/b014.gif[/IMG][IMG]http://albailassan.com/smilies/images/no******************************************************_data-17/b017.gif[/IMG] [IMG]http://albailassan.com/smilies/images/no******************************************************_data-17/a014.gif[/IMG][IMG]http://albailassan.com/smilies/images/no******************************************************_data-17/a015.gif[/IMG][IMG]http://albailassan.com/smilies/images/no******************************************************_data-17/a009.gif[/IMG][IMG]http://albailassan.com/smilies/images/no******************************************************_data-17/a012.gif[/IMG] §

    شـ
    ـب كـــــــــول علــــى طــــــول


    لمحبي البيلسان



    من مواضيع § Lισи Hεαят § :



  10. #10


    الصورة الرمزية TaImA
    TaImA مو عالخط


    تاريخ التسجيل
    30 - 6 - 2008
    رقم العضوية : 35
    المطرح : بدريش اول ما اعرف بقولك
    المشاركات
    209
    التقييم : 2467








    افتراضي

    TaImA











    احلى قصيدة قرايتها الو
    بعيد عن الحب
    خبز وحشيش وقمر
    يسلمو عالموضوع











    من مواضيع TaImA :



  11. #11


    الصورة الرمزية ريحانة
    ريحانة مو عالخط


    تاريخ التسجيل
    6 - 7 - 2008
    رقم العضوية : 51
    المشاركات
    1,845
    التقييم : 3913








    افتراضي

    ريحانة











    ولا اروع من هيك ما عاد يصير..











    من مواضيع ريحانة :



  12. #12


    الصورة الرمزية GaZoOoooL
    GaZoOoooL مو عالخط


    تاريخ التسجيل
    20 - 7 - 2008
    رقم العضوية : 211
    المطرح : بين كتبي
    المشاركات
    3,830
    التقييم : 6329








    افتراضي

    GaZoOoooL











    يسلمو ايديكي يا رب









    :10:...بكيــفي (دلــــوعة)...:10:
    أنـا... القمر إذا طل ونور البدر إذا هـل
    أنـا...الورد اللــي يشـوفه أبـــداً ما ينمـل
    أمـدح نفسي بكـيفي...و دلع نفسي بكيفـي
    :10:التوقـيع تــوقيعـي...و بكيــفـي:10:


    من مواضيع GaZoOoooL :



  13. #13

    سعد الروح البيلساني

    قلب منتهي الصلاحية


    الصورة الرمزية سعد قيس
    سعد قيس مو عالخط


    تاريخ التسجيل
    3 - 7 - 2008
    رقم العضوية : 44
    المطرح : الكــرســـي ..!!
    المشاركات
    6,963
    التقييم : 9249








    افتراضي

    سعد قيس











    يسلموا ها الديات









    ألثم يديها غيرنا لا يعشقُ=الطهر عطرٌ من يديها يُنشقُ

    عانق بروحك كبرياءً طاهراً=وارشف رحيقاً من سناها يعبقُ

    الطهر عانق وجنتيها خاشعاً=فالنحل يهوى زهرةً تتشوقُ

    ( ملاك )



    من مواضيع سعد قيس :



  14. #14

    شاعرة البيلسان العذبة

    الصورة الرمزية ملكة زماني
    ملكة زماني مو عالخط


    تاريخ التسجيل
    26 - 4 - 2009
    رقم العضوية : 5534
    المطرح : بين الورود في قلبه
    المشاركات
    7,083
    التقييم : 9255

    SmS :

    أنا ملكة زماني وقصري كلو ماس








    افتراضي

    ملكة زماني











    دخيل قلبو نزار












    غمرت قلبي بأسرار معطرة
    *** والحب أملكه للروح أخفاه




    من مواضيع ملكة زماني :



  15. #15


    الصورة الرمزية أنثى الحرير
    أنثى الحرير مو عالخط


    تاريخ التسجيل
    28 - 10 - 2009
    رقم العضوية : 8917
    المطرح : تآبوت الآنــآ
    المشاركات
    19
    التقييم : 94








    افتراضي

    أنثى الحرير











    ولكِ من أسمكِ نصيبٌ يذكر.. يــآ عازفة الجمــآل على لســآن نزارٌ


    لتلك الروح أكــىليل زهرٍ وبيلســآن..

    وكنت والنزار يومــآ!!











    من مواضيع أنثى الحرير :



    معلومات الموضوع

    الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

    الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

    مواقع النشر (المفضلة)

    مواقع النشر (المفضلة)

    تعليمات المشاركة

    • مابتقدر تضيف مواضيع جديدة
    • مابتقدر ترد على المواضيع
    • مابتقدر تأرفق ملفات
    • مابتقدر تعدل مشاركاتك
    •  
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML
    Preview on Feedage: Add to My Yahoo! Add to Google! Add to AOL! Add to MSN Subscribe in NewsGator Online
    Add to Netvibes Subscribe in Pakeflakes Subscribe in Bloglines Add to Alesti RSS Reader Add to Feedage.com Groups Add to Windows Live
    iPing-it Add to Feedage RSS Alerts Add To Fwicki Add to Spoken to You

    أرض البيلسان

    ↑ Grab this Headline Animator


    1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101