تشير الإحصائيات الرسمية إلى استمرار تراجع حصيلة قتلى العنف في العراق، من مدنيين وعسكريين ومسلحين، باستثناء ارتفاع طفيف في خسائر الجيش الأمريكي في شهر يونيو/حزيران الفائت. وتظهر بيانات وزارات الصحة الدفاع والداخلية في العراق أن قرابة 450 مدنياً قتلوا خلال الثلاثين يوماً الماضية، بتراجع 11 في المائة عن مايو/أيار الذي سبقه وشهد مصرع أكثر من 500 شخص. وفقدت وزارة الدفاع العراقية 21 جندياً خلال يونيو/حزيران الماضي، فيما سقط 123 قتيلاً بين صفوف المليشيات المسلحة. وشكلت الخسائر البشرية للجيش الأمريكي الاستثناء الوحيد، حيث لقي 29 جندياً مصرعهم خلال الشهر - بزيادة عشرة قتلى عن شهر مايو.

أقرأ المزيد .....