أكد القائد الأعلى السابق لحلف شمال الأطلسي 'ناتو'، ويسلي كلارك، تمسكه بانتقاده للمرشح الجمهوري المفترض جون ماكين، بأن خبرة سيناتور أريزونا كجندي سابق وأسير حرب لا تؤهله بالضرورة** لتولي منصب القائد الأعلى للجيش، رغم الاستهجان الواسع الذي قوبل بها التصريح.. وشدد كلارك في معرض تجديده التأكيد على تصريحاته التي أدلى بها خلال مقابلة مع شبكة CBS أن حملة ماكين الانتخابية تقوم على خبرته كعسكري سابق، لافتاً أن تلك الخبرات لا تتضمن**تحديد السياسة القومية أو قرارات الدخول في حرب.

أقرأ المزيد .....