يرسل استطلاع حديث للرأي بشارات تحذيرية لسيناتور ألينوي باراك أوباما من استنكاف أنصار غريمته السابقة هيلاري كلينتون الحذو حذوها والتوحد خلف المرشح الديمقراطي المفترض في السباق الرئاسي نحو البيت الأبيض في مواجهة المرشح الجمهوري المفترض جون ماكين. ويظهر المسح** الجديد تزايد أعداد أنصار كلينتون ممن قالوا إنهم سيحجمون عن الاقتراع عوضاً عن الإدلاء بأصواتهم لأوباما، في مؤشر يعكس الشرخ الذي أحدثه السباق الماراثوني الديمقراطي لاختيار مرشح الحزب لخوض الانتخابات الرئاسية.

أقرأ المزيد .....