قالت منظمة حقوقية سورية إنّ عشرات السجناء في سجن صيدنايا العسكري، القريب من دمشق، لقوا مصرعهم، السبت بعد وقوع "عصيان" نفذه معتقلون إسلاميون. ونسب "المرصد السوري لحقوق الإنسان" لمعتقل سياسي، قوله إنّ العصيان وقع داخل السجن صباح السبت، وأسفر عن مقتل العشرات. وفي الوقت الذي يصدر أي تعليق حكومي، قال المرصد، الذي يتخذ من لندن مقرا له، إنّه يطالب بفتح تحقيق ومحاكمة كل من أطلق الرصاص الحي. وقال مصدر إنّ السجناء الذين قاموا بالعصيان "يحتجزون نحو 400 شخص رهائن وهم من العسكريين المسجونين."

أقرأ المزيد .....