يبدو أن لا شيء يؤثر في الأثرياء، الذين يزدادون ثراء يوماً بعد يوم، إذ حتى الكساد واضطراب أسواق المال على الصعيد العالمي، لم يكن له أي تأثير عليهم ولا على أسلوب معيشتهم ورفاهيتهم.

أقرأ المزيد .......