Notice: Undefined index: activeCookie in /home/albaila/public_html/index.php on line 3

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at /home/albaila/public_html/index.php:3) in /home/albaila/public_html/index.php on line 4

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at /home/albaila/public_html/index.php:3) in /home/albaila/public_html/index.php on line 6
إرسال عساكر المهدي العبيدي إلى مصر العام الهجري 306 العام الميلادي 918 - مجلة البيلسان
logo logo

مجلة شهرية عربية عالمية , مجلة البيلسان

أهلا بكم

العنوان : شارع

Call: 960-963-963 (Toll-free)

info@albailassan.com
مختارات أدبية

إرسال عساكر المهدي العبيدي إلى مصر العام الهجري 306 العام الميلادي 918


جهَّز المهديُّ العُبيدي صاحِبُ إفريقية جيشًا كثيفًا مع ابنِه أبي القاسم (الملقَّب بالقائم بأمر الله)، وسيَّرَهم إلى مصر، وهي المرَّة الثانية، فوصل إلى الإسكندريَّة في ربيع الآخر سنة 306، فخرج عامِلُ المقتَدِر عنها، ودخَلَها القائم، ورحل إلى مصر، فدخل الجيزةَ، وملك الأشمونينَ وكثيرًا من الصعيدِ، وكتب إلى أهلِ مكَّةَ يدعوهم إلى الدُّخولِ في طاعتِه فلم يقبلوا منه، ووردت بذلك الأخبارُ إلى بغداد، فبعث المقتَدِرُ بالله مُؤنِسًا الخادِمَ في شعبان، وجدَّ في السير فوصل إلى مصر، وكان بينه وبين القائمِ عِدَّةُ وقَعاتٍ، ووصل من إفريقيَّة ثمانون مركبًا نجدةً للقائمِ، فأرست بالإسكندريَّة، وعليها سليمان الخادم، ويعقوبُ الكتاميُّ، وكانا شجاعين، فأمر المقتدر بالله أن يسيَّرَ مراكب طرسُوس إليهم، فسار خمسة وعشرون مركبًا، وفيها النِّفط والعُدد، ومُقدَّمُها أبو اليمن، فالتقت المراكبُ بالمراكب، واقتتلوا على رشيدٍ، وكان الظَّفَرُ لمؤنس، فلُقِّب حينئذ بالمظفَّرِ، وأحرق كثيرًا من مراكب إفريقية، وهلك أكثَرُ أهلها, ووقع الوباءُ في عسكر القائم، والغَلاءُ، فمات منهم كثيرٌ من الناس والخيل، فعاد مَن سَلِمَ إلى إفريقية، فسار عسكرُ مصر في أثرهم، حتَّى أبعَدوا، فوصل القائمُ إلى المهديَّة في رجب من هذه السنة. وأُسِرَ منهم كثير، وكان في الأسرى سليمان الخادم، ويعقوب، فقُتل من الأسرى كثير، وأُطلقَ كثير، ومات سليمانُ في الحبس بمصر، وحُمِلَ يعقوب إلى بغداد، ثمَّ هرب منها وعاد إلى إفريقيَّة.