Notice: Undefined index: activeCookie in /home/albaila/public_html/index.php on line 3

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at /home/albaila/public_html/index.php:3) in /home/albaila/public_html/index.php on line 4

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at /home/albaila/public_html/index.php:3) in /home/albaila/public_html/index.php on line 6
حادِثةُ الإفْكِ العام الهجري 5 العام الميلادي 626 - مجلة البيلسان
logo logo

مجلة شهرية عربية عالمية , مجلة البيلسان

أهلا بكم

العنوان : شارع

Call: 960-963-963 (Toll-free)

info@albailassan.com
مختارات أدبية

حادِثةُ الإفْكِ العام الهجري 5 العام الميلادي 626

"
لمَّا خرَج النَّبيُّ صلى الله عليه وسلم إلى بني المُصطلِقِ لِغَزوِهِم أَقرعَ بين نِسائِه مَن يَخرُج معه، فكانت القُرعَةُ على عائشةَ الطَّاهرةِ رضي الله عنها وأَرضاها، وفي طريقِ العَودةِ كانت تُحمَلُ على هَودجٍ، فقدَّرَ الله في ذلك اليومِ أن تكونَ خارجَ هَودَجِها لِتبحثَ عن عِقْدٍ سقَط منها، فلمَّا أرادوا الرَّحيلَ لم يَشعُروا بعدمِ وُجودِها ورَحلوا؛ فقد كانت صَغيرةً خَفيفةَ الوَزنِ، فلمَّا رجعت لم تَرَهُم. قالت عائشةُ رضِي الله عنها: (فتَيَمَّمْتُ مَنزلي الذي كنتُ فيه، وظَننتُ أنَّ القومَ سَيفْقِدوني فيَرجِعون إليَّ، فبينا أنا جالسةٌ في مَنزلي غَلبتْني عَيني فنِمْتُ، وكان صَفوانُ بنُ المُعَطَّلِ السُّلميُّ ثمَّ الذَّكْوانيُّ قد عَرَّسَ مِن وَراءِ الجيشِ فأَدْلَجَ، فأصبحَ عند مَنزلي فرَأى سَوادَ إنسانٍ نائمٍ، فأتاني فعَرفَني حين رآني، وقد كان يَراني قبلَ أن يُضرَبَ الحِجابُ عَليَّ، فاسْتيقَظتُ بِاسْتِرجاعِه حين عَرفَني، فخَمَّرتُ وجهي بِجِلبابي، ووالله ما يُكلِّمُني كَلمةً، ولا سمِعتُ منه كَلمةً غيرَ اسْتِرجاعِه، حتَّى أناخ راحلتَه، فوَطِئَ على يَدِها فرَكِبتُها، فانطلق يَقود بي الرَّاحلةَ، حتَّى أَتينا الجيشَ، بعدما نزلوا مُوغِرين في نَحْرِ الظَّهيرةِ، فهلَك مَن هلَك في شأني، وكان الذي تَولَّى كِبْرَهُ عبدُ الله بنُ أُبَيٍّ بن ابنُ سَلولَ،...) فاتَّهموها مع صَفوانَ وبدَأ هذا الإفكُ المُبينُ يَنتشِرُ في المدينةِ، وبَقِيتْ عائشةُ شهرًا لا تعلمُ شيئًا عن ذلك، حتَّى عَلِمتْ بذلك صَراحةً مِن أمِّ مِسْطَحٍ، وكُلُّ ذلك ولم تَتَبيَّنْ الحقيقةُ، ثمَّ نزلت آياتٌ تُتْلى إلى يومِ القيامةِ مِن قولِه تعالى: {إِنَّ الَّذِينَ جَاءُوا بِالْإِفْكِ عُصْبَةٌ مِنْكُمْ لَا تَحْسَبُوهُ شَرًّا لَكُمْ بَلْ هُوَ خَيْرٌ لَكُمْ} [النور: 11] إلى قوله: {وَلَكِنَّ اللَّهَ يُزَكِّي مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ} [النور: 21] آياتٌ تُبرِّئُ الطَّاهرةَ المُطَهَّرةَ ممَّا افْتَراهُ المُفتَرون. "