شعراء العصر الحديث

قصيدة أصيل من الحب الشاعر عبد الله البردوني

قد كان لا يصحو ولا يروى

واليوم لا يسلو ولا يهوى

ينسى ، ولكن لم يزل ذاكرا

حبيبة ، كانت له السلوى

***

وكان إن مرّ اسمها أزهرت

في قلبه الأشواق والنجوى

وانثالت الياعات من حوله

أحلام عشّاق بلا مأوى

وكانت الحلوى لطفل الهوى

والآن … لا خلا ، ولا حلوى

***

وكان يشكو إن نأت أو دنت

لأنها تستعذب الشّكوى

كانت لسديه الكلّ لا مثلها

لا قبلها لا بعدها حوّا

فأصبحت واحدة لا اسمها

أحلى ولا مجنونها أغوى

***

يود أن يهوى فيخبو الهوى

ويشتهي ينسى فلا يقوى

فلم يعد في حبّه كاذب الدعوى

و ليس فيه كاذب الدعوى

أصيل حبّ يستعيد الضّحى

وينطوي في الليلة العشوى

التعليقات

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock