logo logo

مجلة شهرية عربية عالمية , مجلة البيلسان

أهلا بكم

العنوان : شارع

Call: 960-963-963 (Toll-free)

[email protected]
منوعات عامة

هل يتحسن طول النظر عند الأطفال

"محتويات
ما هو طول النظر عند الأطفال
هل يمكن أن يتحسن طول البصر عند الأطفال 
هل طول البصر طبيعي بين الأطفال
ما مقدار طول البصر الذي يعرض الطفل لخطر الإصابة بالغمش
هل يمكن أن تمنع النظارات طول النظر من التسبب في الغمش
ما الذي يسبب طول النظر
ما مدى شيوع طول النظر
هل يمكن لفحص أو اختبار رؤية الأطفال اكتشاف طول النظر 
الحول الناتج عن طول النظر 
نصائح للحفاظ على نظر الأطفال 
ما هو طول النظر عند الأطفال

طول البصر هو حالة شائعة تجعل رؤية الأشياء القريبة صعبة، في الحالات القصوى قد تكون الكائنات البعيدة ضبابية أيضًا، وأثناء النمو البدني للطفل يمكن أن تتشوه العيون مؤقتًا، في طول النظر تكون مقلة العين أقصر من المعتاد، ويتسبب هذا في تركيز الضوء الواصل إلى عينك خلف شبكية العين بدلاً من التركيز عليها مباشرة، في حالات أخرى يكون طول مقلة العين طبيعي ًا لكن القرنية تكون مسطحة أكثر من الطبيعي.

يمكن لمعظم الأطفال تعويض طول نظرهم وغالبًا ما يجتازون فحوصات رؤية قصيرة من قبل أطباء الأطفال أو في مدارسهم، لذلك من المهم أن يخضع طفلك لفحص كامل للعين قبل دخوله مرحلة ما قبل المدرسة، مما يضمن إمكانية تشخيص أي إعاقات وتصحيحها في أسرع وقت ممكن.

هل يمكن أن يتحسن طول البصر عند الأطفال 

في كثير من الحالات يتخطى الأطفال الذين يولدون بمد البصر الحالة مع نمو أعينهم لفترة أطول، ومع ذلك هناك بعض الحالات التي لا يتغلب فيها الأطفال على مد البصر، وسيتم علاج هؤلاء الأطفال بسهولة باستخدام النظارات الطبية أو العدسات اللاصقة.[1]

هل طول البصر طبيعي بين الأطفال

نعم، من الطبيعي تمامًا أن يعاني معظم الأطفال من مد البصر أو طول النظر الخفيف في وقت مبكر من الحياة، وفي كثير من الحالات لا يكون العلاج ضروريًا لأن الطفل يمكنه التكيف باستخدام عضلات عينه للتركيز بشكل صحيح عندما يكون مد البصر شديدًا، وقد لا تتمكن عضلات التركيز لدى الطفل من التركيز بشكل صحيح وقد يكون معرضًا لخطر الإصابة بالغمش، وهو أحد الأسباب الأكثر شيوعًا لفقدان البصر بين الأطفال والشباب.

ما مقدار طول البصر الذي يعرض الطفل لخطر الإصابة بالغمش

وفقًا للإرشادات المنشورة في عام 2012 من قبل الجمعية الأمريكية لطب عيون الأطفال والحول (AAPOS) فإن مقدار مد البصر الذي يعرض الطفل لخطر الغمش يختلف باختلاف العمر ، نظرًا لأن مقدار مد البصر يقل بشكل طبيعي مع تقدم الطفل في العمر و تنمو عينيه.

بالنسبة للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و 30 شهرًا تعتبر إرشادات AAPOS أن الطفل معرض لخطر مد البصر أكبر من +4.5 ديوبتر، بالنسبة للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 31-48 شهرًا يعتبر طول البصر الذي يزيد عن +4.0 ديوبتر عامل خطر للحول وبالنسبة للأطفال الذين تزيد أعمارهم عن 49 شهرًا، يعتبر طول النظر لأكثر من +3.5 ديوبتر عامل خطر للحول.

هل يمكن أن تمنع النظارات طول النظر من التسبب في الغمش

ربما اعتمادًا على العمر الذي يتم فيه اكتشاف طول البصر عن طريق فحص رؤية الأطفال أو أخصائي العناية بالعيون وشدة مد البصر. في كثير من الأحيان، يصف الأطباء نظارات للمساعدة في تقوية رؤية الطفل الذي يعاني من ضعف في العين والمعرض لخطر الإصابة بالغمش أو الذي تطور بالفعل والذي يُعرف أيضًا باسم “العين الكسولة”)، أحد عوامل الخطر للحول هو تفاوت الانكسار والذي يحدث عندما يكون هناك اختلاف كبير في الانكسار بين العينين (تفاوت الانكسار).

ما الذي يسبب طول النظر

عادة إذا كان طول مقلة العين قصيرًا جدًا فمن الصعب جعل الأشياء القريبة أو القريبة في التركيز البؤري الحاد، وقد يكون من الصعب أيضًا وضع الأشياء القريبة في البؤرة إذا كانت القرنية بها انحناء أقل من المعتاد، مع نمو العين وطولها عادةً ما يقل طول النظر لدى الطفل مع تقدم العمر.

ما مدى شيوع طول النظر

إنه شائع جدًا خاصة بين الأطفال، تقريبا أكثر من نصف الأشخاص الذين يرتدون النظارات يرتدونها بسبب مشكلة التركيز الناتجة عن طول النظر أو طول النظر الشيخوخي وهو انخفاض طبيعي في القدرة على التركيز على مسافة قريبة.

هل يمكن لفحص أو اختبار رؤية الأطفال اكتشاف طول النظر 

يعتمد ذلك على نوع الفحص، تعد فحوصات الرؤية باستخدام مخطط العين غير فعالة بشكل عام في اكتشاف طول النظر، وفقًا لجمعية البصريات الأمريكية، حيث يمكن للأفراد الذين يعانون من طول النظر تحديد الحروف على مخطط العين دون صعوبة كبيرة، ومع ذلك ، إذا تم إجراء الفحص باستخدام ماسح ضوئي أو أي أداة أخرى مثل أداة فحص الصور iScreen Vision يمكن اكتشاف طول النظر بشكل متكرر، نظرًا لعدم الحاجة إلى استجابة لفظية من الطفل يمكن إجراء هذه الأنواع من فحوصات رؤية الأطفال أو اختبارات الرؤية حتى عندما يكون الطفل صغيرًا جدًا أو ما قبل الألفاظ.[2]

الحول الناتج عن طول النظر 

يمكن لطول النظر ان يسبب بعض مشاكل العين ومن ضمنها الحول الإنسي التكيفي ويحدث هذا الحول عندما تحاول العين السليمة تعويض ما يصعب رؤيته بالعين المصابة بطول النظر، وهذا يحدث دائماً بسبب تركيز الطفل بشكل كبير على شئ قريب، ويمكن ملاحظة  هذا الحول من خلال بعض الأعراض فرك العين والتحديق مع تقاطع العينين إلى الداخل.

نصائح للحفاظ على نظر الأطفال 
تأكد من أن الطفل يرتدي نظارة طبية أو عدسات لاصقة كما هو موصوف.
استخدم ضوءًا جيدًا للقراءة أو الدراسة، استخدم ضوءًا ناعمًا في الخلفية بالإضافة إلى ضوء على مهمة طفلك.
لتسهيل القراءة، اختر الكتب ذات الطباعة الكبيرة. اضبط حجم الطباعة على كمبيوتر طفلك وعلى الإنترنت عندما يكون ذلك ممكنًا.
تأكد من أن الطفل يخضع لفحوصات العين بالقدر الذي يوصي به طبيبك.
اجعل طفلك يرتدي نظارات شمسية لحجب أشعة الشمس الضارة، اشترِ النظارات الشمسية التي تحجب الأشعة فوق البنفسجية A و B (UVA و UVB).
اجعل الطفل يأخذ فترات راحة متكررة عندما يقوم بعمل قريب قد يكون صعبًا على عينيه، قل لطفلك أن يرمش في كثير من الأحيان وأن يغلق عينيه ويريحها عندما يشعر بالتعب أو الجفاف.
تجنب الوهج على شاشات التلفزيون والكمبيوتر، ضع التلفزيون أو شاشة الكمبيوتر في مكان لا تنعكس فيه الأضواء على الشاشة، ويجد بعض الأطفال أنه من الأسهل العمل على الكمبيوتر في غرفة مضاءة بشكل خافت، قد تساعد الشاشات الخاصة غير المتوهجة التي تتلاءم مع شاشة الكمبيوتر.[3]
المراجع
الوسوم
ضعف النظر"