Notice: Undefined index: activeCookie in /home/albaila/public_html/index.php on line 3

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at /home/albaila/public_html/index.php:3) in /home/albaila/public_html/index.php on line 4

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at /home/albaila/public_html/index.php:3) in /home/albaila/public_html/index.php on line 6
شعراء العصر العباسي - مجلة البيلسان
logo logo

مجلة شهرية عربية عالمية , مجلة البيلسان

أهلا بكم

العنوان : شارع

Call: 960-963-963 (Toll-free)

info@albailassan.com

مقالات شعراء العصر العباسي

قصيدة الله يسْعد مَوْلَانَا ودولته الشاعر أَبُو عبد الله ابْن المعوج
شعراء العصر العباسي

قصيدة الله يسْعد مَوْلَانَا ودولته الشاعر أَبُو عبد الله ابْن المعوج

قصيدة الله يسْعد مَوْلَانَا ودولته الشاعر أَبُو عبد الله ابْن المعوج الله يسْعد مَوْلَانَا ودولته بِكُل عَام جَدِيد وَافد أبدا وَلَا تزَال لَهُ الأعوام خادمة توليه مجداً وتحبوه سداً وندى مَا لَاحَ برق وَمَا غنت مطوقة على الْأَرَاك وَمَا أولى الْأَنَام يدا

قصيدة لَيْت العواذل للعذال مَا خلقُوا الشاعر أَبُو الْحسن ابْن النَّرْسِي
شعراء العصر العباسي

قصيدة لَيْت العواذل للعذال مَا خلقُوا الشاعر أَبُو الْحسن ابْن النَّرْسِي

قصيدة لَيْت العواذل للعذال مَا خلقُوا الشاعر أَبُو الْحسن ابْن النَّرْسِي لَيْت العواذل للعذال مَا خلقُوا كم عذبُوا بأليم اللوم مشتاقا أشجاه نوح حمامات فصاغ لَهَا من أسود الْعين يَوْم الْبَين أطواقا وَبَات يرْعَى احمرار النَّجْم يحسبه فِي اللَّيْل سقط زناد مس حراقا والأزرق اللَّوْن كالكبريت ذِي شعب اطرقن عِنْ

قصيدة لما تعذر أَن أكون بهَا الفدا الشاعر أَبُو الْحسن ابْن النَّرْسِي
شعراء العصر العباسي

قصيدة لما تعذر أَن أكون بهَا الفدا الشاعر أَبُو الْحسن ابْن النَّرْسِي

قصيدة لما تعذر أَن أكون بهَا الفدا الشاعر أَبُو الْحسن ابْن النَّرْسِي لما تعذر أَن أكون بهَا الفدا فتعيش بعدِي أَو نموت جَمِيعًا اتبعتها حلل الشَّبَاب فَمَا بَقِي فسواد عَيْني قد أذيب دموعا

قصيدة أيا لَيْت أَسبَاب المنايا أراحت الشاعر أبو جعفر الجرباذقاني
شعراء العصر العباسي

قصيدة أيا لَيْت أَسبَاب المنايا أراحت الشاعر أبو جعفر الجرباذقاني

قصيدة أيا لَيْت أَسبَاب المنايا أراحت الشاعر أبو جعفر الجرباذقاني أيا لَيْت أَسبَاب المنايا أراحت فَإِنِّي أرى فِي الْمَوْت أروح رَاحَة وَمَوْت الْفَتى خير لَهُ من حَيَاته إِذا ظَهرت أَعْلَام سوء ولاحت

قصيدة مَا أَنْت بِالسَّبَبِ الضَّعِيف وَإِنَّمَا الشاعر أبو عمرو العمراوي الراوية
شعراء العصر العباسي

قصيدة مَا أَنْت بِالسَّبَبِ الضَّعِيف وَإِنَّمَا الشاعر أبو عمرو العمراوي الراوية

قصيدة مَا أَنْت بِالسَّبَبِ الضَّعِيف وَإِنَّمَا الشاعر أبو عمرو العمراوي الراوية مَا أَنْت بِالسَّبَبِ الضَّعِيف وَإِنَّمَا نجح الْأُمُور بِقُوَّة الْأَسْبَاب فاليوم حاجتنا إِلَيْك وَإِنَّمَا يدعى الطَّبِيب لساعة الأوصاب

قصيدة مَرِيضَة كرّ الطّرف مجدولة الحشا الشاعر محمد بن أحمد بن رشيد مولى المهدي
شعراء العصر العباسي

قصيدة مَرِيضَة كرّ الطّرف مجدولة الحشا الشاعر محمد بن أحمد بن رشيد مولى المهدي

قصيدة مَرِيضَة كرّ الطّرف مجدولة الحشا الشاعر محمد بن أحمد بن رشيد مولى المهدي مَرِيضَة كرّ الطّرف مجدولة الحشا بعيده مهوى القرط يشبهها الْبَدْر لَهَا نظر يسبى الْقُلُوب بحسنه هُوَ السحر فِي الأوهام أَو دونه السحر (أَقُول إِذا مَا أَشْتَدّ شوقي والتظى بقلبي من هجران قاتلتي جمر عَسى فرج يَأْتِي بِهِ الله أَنه لَهُ

قصيدة أَعلَى الْكَثِيب عرفت رسم الْمنزل الشاعر ابن الفضل البغداذي
شعراء العصر العباسي

قصيدة أَعلَى الْكَثِيب عرفت رسم الْمنزل الشاعر ابن الفضل البغداذي

قصيدة أَعلَى الْكَثِيب عرفت رسم الْمنزل الشاعر ابن الفضل البغداذي أَعلَى الْكَثِيب عرفت رسم الْمنزل وملاعب الظبي الغرير الأكحل يَا حبذا طلل الْجَمِيع وحبذا دَار لعمرة باللوى لم تشكل أَن الأولى رحلوا شموس محَاسِن وخدت بهم خوض الركاب الذلل فسقي دِيَارهمْ سَحَاب صيب تهتز فِي ريح الصِّبَا والشمأل يَا صَ

قصيدة يَا صاحباً أعضلني كَيده الشاعر ابن الحاجب محمد بن أحمد
شعراء العصر العباسي

قصيدة يَا صاحباً أعضلني كَيده الشاعر ابن الحاجب محمد بن أحمد

قصيدة يَا صاحباً أعضلني كَيده الشاعر ابن الحاجب محمد بن أحمد يَا صاحباً أعضلني كَيده لقِيت خيرا أَيهَا الصاحب فهمت أبياتك تِلْكَ الَّتِي أثقب فِيهَا كيدك الثاقب بَيت وَبَيت عقرب يتقى دَاري مَحل فِي اللها ذايب جرحتني فِيهَا وداويتني فَأَنت أَنْت الصادع الشاعب

قصيدة يا قاتلي ظلما بلا زلة ( 1 ) الشاعر أبو الخطاب البطايحي
شعراء العصر العباسي

قصيدة يا قاتلي ظلما بلا زلة ( 1 ) الشاعر أبو الخطاب البطايحي

قصيدة يا قاتلي ظلما بلا زلة ( 1 ) الشاعر أبو الخطاب البطايحي يا قاتلي ظلما بلا زلة ما كان أولاك بأن ترحما جعلت خدي ظالما في الهوى للدمع أرضاً وجفوني سما شربت من فيك بلا رقبة كأساً دهاقاً من سلاف اللمى ولست أروى من شراب إذا شربته زدت إليه ظما لا اكتحلت عيناي إن أبصرت غيرك في العالم إلا عمى

قصيدة يا قاتلي ظلما بلا زلة الشاعر أبو الخطاب البطايحي
شعراء العصر العباسي

قصيدة يا قاتلي ظلما بلا زلة الشاعر أبو الخطاب البطايحي

قصيدة يا قاتلي ظلما بلا زلة الشاعر أبو الخطاب البطايحي يا راقد العين عيني فيك ساهرة وفارغ القلب قلبي منك ملآن إني أرى منك عذب الثغر عذبني وأيقظ الجفن جفن منك وشنان

قصيدة يا سادتي ما سلا قلبي محبتكم الشاعر ابن الرسولي أبو السعادات
شعراء العصر العباسي

قصيدة يا سادتي ما سلا قلبي محبتكم الشاعر ابن الرسولي أبو السعادات

قصيدة يا سادتي ما سلا قلبي محبتكم الشاعر ابن الرسولي أبو السعادات يا سادتي ما سلا قلبي محبتكم ولست في زمرة السالين معدودا أيام عمري ما زالت بقربكم بيضاً فحين نأيتم أصبحت سودا فقد رثى لي عدوي بعد فرقتكم وطالما كنت مغبوطا ومحسودا ذمت عيشي مذ فارقت قربكم من بعد ما كان مشكوراً ومحمودا

قصيدة يا موقظ العزمات من سنة الكرى الشاعر قَوس الندف ابْن القلاس
شعراء العصر العباسي

قصيدة يا موقظ العزمات من سنة الكرى الشاعر قَوس الندف ابْن القلاس

قصيدة يا موقظ العزمات من سنة الكرى الشاعر قَوس الندف ابْن القلاس يا موقظ العزمات من سنة الكرى بنواله والباخلون نيام ومبصر الجهلاء منهج رشدهم من بعد ما قتحموا الضلال وعاموا خلبتهم منك المواعظ مثل ما خلبت فؤاد العاشق الآرام فهموا فهمك مع بلادة فهمهم ما لا تحيط ببعضه الأوهام

قصيدة إليك انتهى مجد الخلافة والفخر الشاعر أَبُو الْحسن الشَّعْبَانِي
شعراء العصر العباسي

قصيدة إليك انتهى مجد الخلافة والفخر الشاعر أَبُو الْحسن الشَّعْبَانِي

قصيدة إليك انتهى مجد الخلافة والفخر الشاعر أَبُو الْحسن الشَّعْبَانِي إليك انتهى مجد الخلافة والفخر ولولاك لم يشرف لمملكة قدر بمفرقك التاج استطال ترفعا وليس عليه في ترفعه خطر وذلت لك الأيام فهي خواضع واصحب منقاداً لسطوتك الدهر تدين لياليه لأمرك طاعة فلو تجتوي يوماً لما ضمه شهر لك الشرف الملحوظ في سابق ا

قصيدة ومجدور سأسرف فِي الشاعر المرواني الْكُوفِي
شعراء العصر العباسي

قصيدة ومجدور سأسرف فِي الشاعر المرواني الْكُوفِي

قصيدة ومجدور سأسرف فِي الشاعر المرواني الْكُوفِي ومجدور سأسرف فِي هَوَاهُ أَيّمَا سرف حكى الجدري فِي خديـ ـه نقط الحبر فِي الصُّحُف كَأَن عطف الزِّنَا ر فِي لين وَفِي لطف على حقْوَيْهِ فَوق الخصـ ـر مَعْقُود على ألف

قصيدة كلّ عروسٍ حسنٍ وَجههَا الشاعر المرواني الْكُوفِي
شعراء العصر العباسي

قصيدة كلّ عروسٍ حسنٍ وَجههَا الشاعر المرواني الْكُوفِي

قصيدة كلّ عروسٍ حسنٍ وَجههَا الشاعر المرواني الْكُوفِي كلّ عروسٍ حسنٍ وَجههَا زهت فبالخمر أباهيها الحلى مها مستعار لَهَا وخمر كأسى حليها فِيهَا

شعراء العصر العباسي

"قصيدة تركتْني رحمةً أبكي، و يُبْكَى لي الشاعر أبو نصر العسقلاني"

"قصيدة تركتْني رحمةً أبكي، و يُبْكَى لي الشاعر أبو نصر العسقلاني تركتْني رحمةً أبكي، و يُبْكَى لي تُراك أَ فكرتَ يومَ البين في حالِي؟ أذاب فقدُك أوصالي فلو خرجتْ نفسي لما علمتْ أوصالي قد جاءَ بعدَك عُذّالي فما برحوا حتّى بكى لي مع الباكين عُذّالي"

شعراء العصر العباسي

"قصيدة كلُّ شيءٍ يبلَى، وحبُّك باقي الشاعر أبو نصر العسقلاني"

"قصيدة كلُّ شيءٍ يبلَى، وحبُّك باقي الشاعر أبو نصر العسقلاني كلُّ شيءٍ يبلَى، وحبُّك باقي علم اللهُ عِلْمَ ما أنا لاقِي كنتُ يوم الفراق جَلْداً وإلاَّ فلماذا بقيت يوم الفراقِ؟ ليت أنّى وقت العناق أتاني أجَلٌ ضمَّني بِضَمّ العناقِ ليس موتُ العُشّاق أمراً بديعاً كم مَضَى هكذا من العُشّاقِ"

قصيدة كفى حزنا أَنِّي خدمتك بُرْهَة الشاعر محمد بن ابراهيم الأسدي
شعراء العصر العباسي

قصيدة كفى حزنا أَنِّي خدمتك بُرْهَة الشاعر محمد بن ابراهيم الأسدي

قصيدة كفى حزنا أَنِّي خدمتك بُرْهَة الشاعر محمد بن ابراهيم الأسدي كفى حزنا أَنِّي خدمتك بُرْهَة وأنفقت فِي مدحيك شرخ شَبَابِي فَلم ير لي شكر بِغَيْر شكاية وَلم ير لي مدح بِغَيْر عتاب

قصيدة قَالَ ثقلت إِذْ أتيت مرَارًا الشاعر محمد بن ابراهيم الأسدي
شعراء العصر العباسي

قصيدة قَالَ ثقلت إِذْ أتيت مرَارًا الشاعر محمد بن ابراهيم الأسدي

قصيدة قَالَ ثقلت إِذْ أتيت مرَارًا الشاعر محمد بن ابراهيم الأسدي قَالَ ثقلت إِذْ أتيت مرَارًا قلت ثقلت كاهلي بالأيادي قَالَ طولت قلت لَا بل تطولت وأبرمت قلت حَبل الوداد

قصيدة ونائمة قبلتها .. فتنبهت الشاعر القاضي عبد الوهاب المالكي
شعراء العصر العباسي

قصيدة ونائمة قبلتها .. فتنبهت الشاعر القاضي عبد الوهاب المالكي

قصيدة ونائمة قبلتها .. فتنبهت الشاعر القاضي عبد الوهاب المالكي ونائمة قبلتها فتنبهت فقالت تعالوا واطلبوا اللص بالحد فقلت لها إني فديتك غاصب وما حكموا في غاصب بسوى الرد خذيها وكفي عن أثيم ظلامة وإن أنت لم ترضي فألفا على العد فقالت قصاص يشهد العقل أنه على كبد الجاني ألذ من الشهد فباتت يميني وهي همي

قصيدة سلام على بغداد في كل موقف الشاعر القاضي عبد الوهاب المالكي
شعراء العصر العباسي

قصيدة سلام على بغداد في كل موقف الشاعر القاضي عبد الوهاب المالكي

قصيدة سلام على بغداد في كل موقف الشاعر القاضي عبد الوهاب المالكي سلام على بغداد في كل موقف وحق لها مني السلام مضاعف فو الله ما فارقتها عن ملالة وإني بشطي جانبيها لعارف ولكنها ضاقت علي بأسرها ولم تكن الارزاق فيها تساعف فكانت كخل كنت أهوى دنوه وأخلاقه تنأى به وتخالف

قصيدة بغداد دار لأهل المال طيبة الشاعر القاضي عبد الوهاب المالكي
شعراء العصر العباسي

قصيدة بغداد دار لأهل المال طيبة الشاعر القاضي عبد الوهاب المالكي

قصيدة بغداد دار لأهل المال طيبة الشاعر القاضي عبد الوهاب المالكي بغداد دار لأهل المال طيبة وللمفاليس دار الضنك والضيق ظللت حيران أمشي في أزقتها كأنني مصحف في بيت زنديق

قصيدة كلا السوادين من قلبِي وَمن بَصرِي الشاعر ابْن قرطف ( ابن الأديب )
شعراء العصر العباسي

قصيدة كلا السوادين من قلبِي وَمن بَصرِي الشاعر ابْن قرطف ( ابن الأديب )

قصيدة كلا السوادين من قلبِي وَمن بَصرِي الشاعر ابْن قرطف ( ابن الأديب ) كلا السوادين من قلبِي وَمن بَصرِي فدَاء مَا بيض الفودين من شعري صبغ على الرَّأْس مَوْقُوف قضيت بِهِ مَا شِئْت من لَذَّة تلهى وَمن وطر مر الْجَدِيد بِهِ حينا فأخلقه وَإِنَّمَا ذَلِك الْأَخْلَاق للعمر مَا سَاعَة تَنْقَضِي إِلَّا وَقد أخذت

قصيدة قد سل سيف الثقاف منتضياً الشاعر الهمام المرتب الحربوي
شعراء العصر العباسي

قصيدة قد سل سيف الثقاف منتضياً الشاعر الهمام المرتب الحربوي

قصيدة قد سل سيف الثقاف منتضياً الشاعر الهمام المرتب الحربوي قد سل سيف الثقاف منتضياً من بعده مرهفاً من النظر مثاقف من سيوف مقلته قد أصبحت مهجتي على خطر ما هم في شد عقد مئزره إلا وقد حل عقد مصطبري يكاد في حفي من يثاقفه بالسيف يحصى مغارز الشعر كأنما ترسه لمبصره في وجهه غيمة على قمر

قصيدة يَا زَمنا قد مضى لنا بمنى الشاعر المقرىء الوكيل
شعراء العصر العباسي

قصيدة يَا زَمنا قد مضى لنا بمنى الشاعر المقرىء الوكيل

قصيدة يَا زَمنا قد مضى لنا بمنى الشاعر المقرىء الوكيل يَا زَمنا قد مضى لنا بمنى هَل لَك من عودة فتجمعنا وياليالي بطن العقيق أَلا عودي على مدنف حَلِيف ضني يحن شوقاً إِلَى الْحجاز وَقد كَانَت مغاني اللوى لَهُ وطنا يَا سايق العيس نَحْو كاظمة رفقا بصب فُؤَاده ظعنا يبكي على طيب عيشة سلفت بر

قصيدة فَمَا أعزّك أَن كنت الشاعر أبو شجاع الحاجب
شعراء العصر العباسي

قصيدة فَمَا أعزّك أَن كنت الشاعر أبو شجاع الحاجب

قصيدة فَمَا أعزّك أَن كنت الشاعر أبو شجاع الحاجب فَمَا أعزّك أَن كنـ ـت قانعاً بِالْقَلِيلِ فالموت للْحرّ خي ـر من الْمقَام الذَّلِيل

قصيدة أَلا يا صَبا نجد عليّ تنسمي الشاعر أبو علي الجرباذقاني
شعراء العصر العباسي

قصيدة أَلا يا صَبا نجد عليّ تنسمي الشاعر أبو علي الجرباذقاني

قصيدة أَلا يا صَبا نجد عليّ تنسمي الشاعر أبو علي الجرباذقاني أَلا يا صَبا نجد عليّ تنسمي ويا عَبرتي لا يحبسنَّك مانعُ فإنّ الصبا تنفي هموم أخي الهوى وتشفي صبابات الفؤادِ المدامعُ

قصيدة لا أَذاق الله عيناً وسنَا الشاعر أبو علي الجرباذقاني
شعراء العصر العباسي

قصيدة لا أَذاق الله عيناً وسنَا الشاعر أبو علي الجرباذقاني

قصيدة لا أَذاق الله عيناً وسنَا الشاعر أبو علي الجرباذقاني لا أَذاق الله عيناً وسنَا أبصرتْ سلمى ولم تعشق مِنى لا ولا عاشت قلوبٌ صبرت عند ذكراها ولا نالت مُنى

قصيدة فديتكما يا صاحبيَّ دَعاني الشاعر أبو علي الجرباذقاني
شعراء العصر العباسي

قصيدة فديتكما يا صاحبيَّ دَعاني الشاعر أبو علي الجرباذقاني

قصيدة فديتكما يا صاحبيَّ دَعاني الشاعر أبو علي الجرباذقاني فديتكما يا صاحبيَّ دَعاني أَشِمْ لمع برق شاقني وشجاني تعرّض لي وهناً كأن وميضه تلألؤ مصقول الفرند يماني يذكرني عهدي بريَّا وقربها وما نحن فيه من منى وأمانِ أيا حبَّذا جرباذقان وأهلها وأبن النوى والملتقى علمانِ؟ فإن جزتما تلك المعالم ب

قصيدة إِذا أَنا لم أَصْبِر على الذَّنب من أَخ الشاعر محمد بن أبان الكاتب
شعراء العصر العباسي

قصيدة إِذا أَنا لم أَصْبِر على الذَّنب من أَخ الشاعر محمد بن أبان الكاتب

قصيدة إِذا أَنا لم أَصْبِر على الذَّنب من أَخ الشاعر محمد بن أبان الكاتب إِذا أَنا لم أَصْبِر على الذَّنب من أَخ وَكنت أُجَازِيهِ فَأَيْنَ التَّفَاضُل إِذا مَا دهاني مفصل فقطعته بقيت وَمَا لي للنهوض مفاصل وَلَكِن أداويه فَإِن صَحَّ سرني وَإِن هُوَ أعيى كَانَ فِيهِ تحامل

قصيدة غردت فِي الإراك أيكة سلع الشاعر ابْن الْخُرَاسَانِي أَبُو عبد الله
شعراء العصر العباسي

قصيدة غردت فِي الإراك أيكة سلع الشاعر ابْن الْخُرَاسَانِي أَبُو عبد الله

قصيدة غردت فِي الإراك أيكة سلع الشاعر ابْن الْخُرَاسَانِي أَبُو عبد الله غردت فِي الإراك أيكة سلع فَوق غُصْن سقيته مَاء دمعي فاعتراني إِلَى الحبيب اشتياق وتذكرت موقفي بِالربعِ يَا عذولي دع عَنْك لومي فَإِنِّي عَن ملام العذول قد صم سَمْعِي

قصيدة لقد هاج لي الْبَين حزنا طَويلا الشاعر أَبُو المظفر الخاتوني الْأَصْبَهَانِيّ
شعراء العصر العباسي

قصيدة لقد هاج لي الْبَين حزنا طَويلا الشاعر أَبُو المظفر الخاتوني الْأَصْبَهَانِيّ

قصيدة لقد هاج لي الْبَين حزنا طَويلا الشاعر أَبُو المظفر الخاتوني الْأَصْبَهَانِيّ لقد هاج لي الْبَين حزنا طَويلا وحملني الْبَين عبئاً ثقيلاً واذكرني الْبَرْق سفح الغوير وَتلك القفار وَتلك الهجولا وَمثل لي وقفات الحجيج وجوب الفلا عنقًا أَو ذميلا فأذريت دمعي لَعَلَّ الدُّمُوع تبل غليلاً وتروي عليلا فَمَا بلغت بعض مَا

قصيدة لي حبيب لِأَن عطفا الشاعر ابْن قزمي
شعراء العصر العباسي

قصيدة لي حبيب لِأَن عطفا الشاعر ابْن قزمي

قصيدة لي حبيب لِأَن عطفا الشاعر ابْن قزمي لي حبيب لِأَن عطفا ليته لَو لِأَن عطفا أَن قلبِي فِي هَوَاهُ فِي حريق لَيْسَ يطفا منيتي تَقْبِيل عَيْنيـ ـه وصحن الخد ألفا

قصيدة إِن لي زَوْجَة سوء الشاعر ابْن قزمي
شعراء العصر العباسي

قصيدة إِن لي زَوْجَة سوء الشاعر ابْن قزمي

قصيدة إِن لي زَوْجَة سوء الشاعر ابْن قزمي إِن لي زَوْجَة سوء بخليق مَا كستني فَإِذا احتجت إِلَيْهَا لفراشي مَا كستني

قصيدة لَمَّا غَضِبْتَ حَرَمْتَنِي وَجَفَوْتَني الشاعر محمد بن الرشيد
شعراء العصر العباسي

قصيدة لَمَّا غَضِبْتَ حَرَمْتَنِي وَجَفَوْتَني الشاعر محمد بن الرشيد

قصيدة لَمَّا غَضِبْتَ حَرَمْتَنِي وَجَفَوْتَني الشاعر محمد بن الرشيد لَمَّا غَضِبْتَ حَرَمْتَنِي وَجَفَوْتَني فَقَرَعْتُ سِّنِي عْنَد ذاكَ نَداَمةً وَزَعَمْت أَنَّكَ قَدْ رَضِيتَ فَسَيِّدي أَرِني عَلىَ الرِّضْوانِ منْكَ عَلاَمَةً

قصيدة يا إمامَ الْعَدْل طالْت غَيْبَتِي الشاعر محمد بن الرشيد
شعراء العصر العباسي

قصيدة يا إمامَ الْعَدْل طالْت غَيْبَتِي الشاعر محمد بن الرشيد

قصيدة يا إمامَ الْعَدْل طالْت غَيْبَتِي الشاعر محمد بن الرشيد يا إمامَ الْعَدْل طالْت غَيْبَتِي عَنْكَ فالَحاِسدُ مَبْسوطُ اللِّسانِ عِاقِب المُذْنِبَ إنْ شِئْتَ وَلاَ تُلْقِهِ باِلْهَجْرِ فِي بَحْرِ هَوانِ أَرِنِي وَجْهَ رِضًى جُدْتَ بِهِ أَكُ منْ سوءِ ظِنَونِي فِي أَماِن

قصيدة أَأَنْت يا نَبْتَ أبي طالِبٍ الشاعر محمد بن الرشيد
شعراء العصر العباسي

قصيدة أَأَنْت يا نَبْتَ أبي طالِبٍ الشاعر محمد بن الرشيد

قصيدة أَأَنْت يا نَبْتَ أبي طالِبٍ الشاعر محمد بن الرشيد أَأَنْت يا نَبْتَ أبي طالِبٍ فِي الْفْتَنِة الصَّمَّا رَكَضْتَ وَقُمْتَ فِي النَّاسِ علَىَ مِنْبَرِ حَضَضْتَ فِي اَلحْربِ وَحَرَّضْتَ قَدْ قُلْتُ لمَّا سُسْتَ أَجنادَهُمْ ضاعَتْ أُمُورُ الُجْندِ إذْ سُسْتَ صْرِتَ علَىَ ما بِكَ مِنْ خِنْثَ

قصيدة مَرَرْتُ بِزاهٍ عَلىَ بِاِبه الشاعر محمد بن الرشيد
شعراء العصر العباسي

قصيدة مَرَرْتُ بِزاهٍ عَلىَ بِاِبه الشاعر محمد بن الرشيد

قصيدة مَرَرْتُ بِزاهٍ عَلىَ بِاِبه الشاعر محمد بن الرشيد مَرَرْتُ بِزاهٍ عَلىَ بِاِبه فَسَلَّمْتُ راجِيَ إيجاِبهِ فَما دَارَ مِنْ صَلَفٍ طَرْفُهُ إلَىَّ لكَثْرَةِ إعْجابِهِ فَأَوْرَثَنِي لَوْعَةً أَسْلَمَتْ فُؤَادِي إلىَ يَدِ أَوْصاِبِه فَقُلْتُ مَقالَ امْرِىءٍ خُيِّبتْ وَساِئُلهُ عِنْدَ أَحب

قصيدة ضاقَ بِي للصُّدودِ واسِعُ أَرْضِي الشاعر محمد بن الرشيد
شعراء العصر العباسي

قصيدة ضاقَ بِي للصُّدودِ واسِعُ أَرْضِي الشاعر محمد بن الرشيد

قصيدة ضاقَ بِي للصُّدودِ واسِعُ أَرْضِي الشاعر محمد بن الرشيد ضاقَ بِي للصُّدودِ واسِعُ أَرْضِي بَيْنَ طُولٍ مِنْها فَسِيحٍ وَعَرْضِ ومَشَى السُّقْمُ بَيْنَ أَحْشاَي حَتَّى صَارَ بَعْضى للُّسْقمِ يَرْحَمُ بَعْضى قُلْتُ والْغُمْضُ قَدْ تَمَنَّعَ وَاللَّي لُ مُقيِمٌ ما إنْ يِهَمُّ بِنَهْضِ أَيُّ ذَنْب

قصيدة زُهِيتَ فِي حُسْنِكَ يا زاهِي الشاعر محمد بن الرشيد
شعراء العصر العباسي

قصيدة زُهِيتَ فِي حُسْنِكَ يا زاهِي الشاعر محمد بن الرشيد

قصيدة زُهِيتَ فِي حُسْنِكَ يا زاهِي الشاعر محمد بن الرشيد زُهِيتَ فِي حُسْنِكَ يا زاهِي فَحَبْلُ وَصْلىِ خَلَقٌ واهِى أَنْتَ إذا أَقْبَلْتَ فِي مَوْكِبِ شُغْلٌ لأَبصارِ وَأَفْواهِ سَهَوْتَ عَنِّي حِينَ أَذْكَرتَنِي حُبَّكَ ما الذَّاكِرُ كالسَّاهِى بُلِيتُ مِن حَيِنْي بِذِى قَسْوَةٍ مُسْتَصْعَب

قصيدة تركت القريض لمن قَالَه الشاعر أبو الفرج ابن نبهان
شعراء العصر العباسي

قصيدة تركت القريض لمن قَالَه الشاعر أبو الفرج ابن نبهان

قصيدة تركت القريض لمن قَالَه الشاعر أبو الفرج ابن نبهان تركت القريض لمن قَالَه وجود فلَان وأفضاله وتبت من الشّعْر لما رَأَيْت كساد القريض وأهماله وعدت إِلَى منزلي واثقاً بِرَبّ يرى الْخلق سُؤَاله فنجل ابْن نَبهَان يَرْجُو الأله يمحص عَنهُ الَّذِي قَالَه من الْكَذِب فِي نظمه للقريض فربي ك

قصيدة لَك الْجُود وَالْعدْل الَّذِي طبق الأرضا الشاعر ابن حاضر المقرىء
شعراء العصر العباسي

قصيدة لَك الْجُود وَالْعدْل الَّذِي طبق الأرضا الشاعر ابن حاضر المقرىء

قصيدة لَك الْجُود وَالْعدْل الَّذِي طبق الأرضا الشاعر ابن حاضر المقرىء لَك الْجُود وَالْعدْل الَّذِي طبق الأرضا وبلج أياد بَعْضهَا يشبه البعضا وَرَأى لَهُ الحاظ بَأْس كَأَنَّهَا سيوف على الْأَعْدَاء لَكِنَّهَا أقضا فَمن مَاتَ مِنْهُم مَاتَ بالذل خاملاً وأحياؤهم مِنْهَا قُلُوبهم مرضى لَك الْحسب الزاكي الخطير

قصيدة تَمَادى الْقطر وَانْقطع السَّبِيل الشاعر مُحَمَّد بن أُميَّة
شعراء العصر العباسي

قصيدة تَمَادى الْقطر وَانْقطع السَّبِيل الشاعر مُحَمَّد بن أُميَّة

قصيدة تَمَادى الْقطر وَانْقطع السَّبِيل الشاعر مُحَمَّد بن أُميَّة تَمَادى الْقطر وَانْقطع السَّبِيل من الْأَلفَيْنِ إِذْ جرت السُّيُول على أَنِّي ركبت إِلَيْك شوقاً وَوجه الأَرْض واديه يجول وَكَانَ الشوق يقتلني دَلِيلا وللمشتاق معترما دَلِيل فَلم أجد السَّبِيل إِلَى حبيب اودعه وَقد أفد الرحيل فارسلت

قصيدة رب وعد مِنْك لَا أنساه لي الشاعر مُحَمَّد بن أُميَّة
شعراء العصر العباسي

قصيدة رب وعد مِنْك لَا أنساه لي الشاعر مُحَمَّد بن أُميَّة

قصيدة رب وعد مِنْك لَا أنساه لي الشاعر مُحَمَّد بن أُميَّة رب وعد مِنْك لَا أنساه لي وَاجِب الشُّكْر وَإِن لم تفعل اقْطَعْ الدَّهْر بوعد حسن واجلى كربَة مَا تنجلى كلما املت يَوْمًا صَالحا عرض الْمَكْرُوه دون الأمل وارى الْأَيَّام لَا تدنى الَّذِي ارتجى مِنْك وتدنى اجلى

قصيدة هويت فَلم يبل الْهوى وبليت الشاعر مُحَمَّد بن أُميَّة
شعراء العصر العباسي

قصيدة هويت فَلم يبل الْهوى وبليت الشاعر مُحَمَّد بن أُميَّة

قصيدة هويت فَلم يبل الْهوى وبليت الشاعر مُحَمَّد بن أُميَّة هويت فَلم يبل الْهوى وبليت وقاسيت كل الذل حِين هويت كتمت الْهوى حَتَّى تشكت نحولها عِظَامِي بإفصاح وَهن سكُوت يذب المنى عني المنايا وَلَو خلا مقيل المنى من مهجتي لطفيت واضمر فِي قلبِي العتاب فَإِن بَدَت وساعفني قرب المزار نسيت

الأقسام الأساسية

أخر المقالات

قصيدة الله يسْعد مَوْلَانَا ودولته الشاعر أَبُو عبد الله ابْن المعوج
قصيدة الله يسْعد مَوْلَانَا ودولته الشاعر أَبُو عبد الله ابْن المعوج
قصيدة لَيْت العواذل للعذال مَا خلقُوا الشاعر أَبُو الْحسن ابْن النَّرْسِي
قصيدة لَيْت العواذل للعذال مَا خلقُوا الشاعر أَبُو الْحسن ابْن النَّرْسِي
قصيدة لما تعذر أَن أكون بهَا الفدا الشاعر أَبُو الْحسن ابْن النَّرْسِي
قصيدة لما تعذر أَن أكون بهَا الفدا الشاعر أَبُو الْحسن ابْن النَّرْسِي
قصيدة أيا لَيْت أَسبَاب المنايا أراحت الشاعر أبو جعفر الجرباذقاني
قصيدة أيا لَيْت أَسبَاب المنايا أراحت الشاعر أبو جعفر الجرباذقاني
قصيدة مَا أَنْت بِالسَّبَبِ الضَّعِيف وَإِنَّمَا الشاعر أبو عمرو العمراوي الراوية
قصيدة مَا أَنْت بِالسَّبَبِ الضَّعِيف وَإِنَّمَا الشاعر أبو عمرو العمراوي الراوية